عرض مشاركة واحدة
قديم 08-12-2006, 11:29 AM   #1
Raqinho24
عضو فعّال
 
الصورة الرمزية Raqinho24
 
تاريخ التسجيل: May 2006
الدولة: في بلد صقر العروبة.وموطن الراقي.
المشاركات: 216
Raqinho24 is on a distinguished road
Icon233 الكرة السعودية تلفظ أنفاسها وتدخل بحر الإجرام : تهديد بقتل ناقد رياضي وتهديد حكم بحرق

فلتت الأمور من المسؤولين عن الرياضة السعودية رياضتها وصحافتها وفلتت أمور الكرة السعودية ممن يرأسون مؤسستها الرياضية ليبلغ التعصب الرياضي في الوسط الرياضي السعودي مبلغه بل وتجاوز حدوده في سابقة تاريخية لم يسبق لها مثيل في تاريخ الرياضة السعودية حين وصلت الأمور ببعض مشجعي الأندية في المملكة العربية السعودية إلى التحزب في المنتديات الرياضية وتهديد بعض الصحفيين والحكام بالقتل والحرق وماإلى ذلك من أمور .

فبعد لقاء الهلال والنصر والذي شهد أعمال شغب واسعة أصدر الاتحاد السعودي على اثرها قرارات لم تكن بتلك المجزية في نظر الوسط الرياضي السعودي نشر منتدى أحد الأندية السعودية (الرسمية) موضوعا يشكّل خطة لقتل أحد الصحفيين المتهمين بالميل للنادي المنافس وهو الكاتب بصحيفة الرياض فهد الروقي .

وجاء في الموضوع نية كاتب الموضوع التخطيطي لإتفاق عدد من المشجعين معه ومن ثم يبدأ توزيع المهام على حد قوله مابين الحصول على السلاح ثم الحصول على وصف منزل الكاتب وأخيرا القيام بجناية القتل لأجل كرة القدم فقط !!

الكاتب الروقي رغم أنه لم يستخدم قلمه للكتابة ضد نادي هذا العضو ولا تحدث عنه بكلمة في ذلك اليوم إلا أنه كان كبش الفداء لما وصلت له الرياضة السعودية من ضعف في التنظيم والتحكيم والصحافة الرياضية وذلك بعد ظهوره على إحدى القنوات الفضائية بعد المباراة القضية مما دعى بجمهور النادي المنافس لصب جام غضبهم عليه حتى وصلت الأمور إلى التهديد بالقتل هذا .

وفي اتصال أجريناه مع الكاتب فهد الروقي قبل ساعات رفض التعليق على الأمر لكنه قال بأنه لديه علم بالتهديد ولديه رسائل واتصالات تأتيه على هاتفه النقال معللا عدم تعليقه على الموضوع بقوله بأن لكل حادث حديث .

ومن جانب آخر وصلت تهديدات أخرى حول المباراة ذاتها لمساعد الحكم فايز الكابلي الذي كان قد ألغى هدفا نصراويا في مرمى الهلال بحجة التسلل وصلت هذه التهديدات إلى التهديد بحرق منزله عليه وعلى أهله من جماهير مجهولة حسب وصف المصادر التي نقلت عنه .

هذه الأحداث المتسارعة التي بدأت تعصف بالرياضة السعودية وتدرجها السريع مابين شغب مستغرب في المدرجات إلى شغب ينتهي بالتهديد بالقتل والحرق تجعل المتابعين في تساؤل دائم حول الأسباب الحقيقية في كل هذه الأحداث ؟ وهل كانت الجماهير فعلا سببا في وصولها إلى هذه الأمور ؟ أم إدارات الأندية وتهييجها وتسببها في احتقان الجماهير الرياضية ؟ أم وهو السؤال الأكبر هل ستصل الأمور إلى هذه الدرجة من الخطورة لو عادت السنوات إلى الوراء وبالتحديد إلى اتحاد يقوده آنذاك فيصل بن فهد بن عبدالعزيز "يرحمه الله" ؟ .

اضغط على الرابط

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

__________________
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
Raqinho24 غير متواجد حالياً